الاثنين، 10 أغسطس، 2015

نجم وحيـــــــد ..!

فى ليلة من ليــالى الشتــاء المحبب الى قلبــه ..
جلس بجوار الشاطـــئ مسمتعاً بنسمـــات الهــواء العليل شارداً فى ميــاه النيل ..يتذكر..
أفاق من شروده على انعكـاسِِ ما فى الميــــــاه ..
نظر للسمــــــــاء مشدوهــاً..
انفرجت من جانبي فمــه نصف ابتســـامة ..
ذكرى ..
حنين ..
وأخذ يتــأمل ذلك الشئ البعيـــد..
بالرغم من ضبــاب الشتــــاء .. وجد لنفســه مكـــاناََ يسبح فيه وحده ..مضيئاّ
" نجــم وحيـــــــد " ...!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق